مغربي يقترب من الفوز بجائزة أفضل معلّم في العالم             إستنفار أمني بالقنيطرة بعد اختطاف فتاة بمنطقة الساكنية             رئيس جماعة سيدي عزوز ينتقم من خصومه بسبب فضحهم للفساد             قريبا على خشبة المسرح.."حميمصة في المصيدة" بالقنيطرة             مشاريع ملكية "مغشوشة" في شاطئ مهدية             هل يعود الموثق أنس البوعناني لرئاسة النادي القنيطري؟             رسميا..الكاك يفك ارتباطه مع لاعب من مدرسة النادي             فيديو جنسي فاضح بين تلميذ و تلميذة يهز مشرع بلقصيري             بالفيديو..سكان سوق السبت يحتجون ويتهمون السلطات بالإخلال بالوعود             صرخة شاب قنيطري الشركات كيخدمو غير البنات             اخيراً.. السلطات تتمكن من اعتقال "ساحر الطالبات" باكادير            


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 22 أكتوبر 2016 الساعة 22:07


معنى "تيفو" جماهير حلالة بويز


'' فيلوتيموا '' ، الكلمة اليونانية الغير قابلة للترجمة و التي لم تستطع أي لغاتِ العالم ترجمتها ، إستحالة الترجمة راجِعٌ بالأساس على أنها إحساس و شُعور داخلي ، ثِقلــــُه و حُمولته لدى اليونايين جعلتهم ينبذون محاولة وضع ترجمة حرفية ل '' الفيلوتيموا '' ، معتبرين أنه فقط من يتواجد لديه ذلك الإحساس و من يعيش داخل تلك البيئة و الوسط هو الكفيـــل بتقريب الآخرين من المعنى الحقيقي له . '' فيلو '' تعني صديق ، '' تيمي / تيمو '' أي الشرف ، فطالما نعث اليونايون بأن هذا الإحساس هو صديق للشرف أو حب الشرف ، و غالبيتهم يقولون بأن '' الفيلوتيمو '' هو بمثل روحٍ لشخص آخر صالِح يعيش داخل كل واحد منهم ، و هو من يُكلف أي حامل لهُ ، أن يكون جيداً مع نفسه قبل أن يصير كذلك مع الآخرين ... العطاء بدون إنتظار الأخد ، التضحية ، الوفاء ، الإحترام , الثقافة ، حب الوطن ، الوحدة ، الإتحاد و بالخصوص معرفة الخط الفاصل بين الحق والباطل رُجوعاً إلى إحساس يملكه القلب و يؤطره العقل بشكل عظيم ، كل هذه الخاصيات جعلت من '' الفيلوتيمو '' مُفردة بخلفيات خيالية ، جعلت الإغريق يُبهرون العالم بثقافتهم و علمهم العاليين حيث كانوا يمثلون السبق في عدة مجالات ، و دلك بإلتزامهم بقضاياهم الإجتماعية و وحدتهم المدهشة و تماسكهم القوي و النابض لآلاف السنين ، و كل هدا حدث فقط حينما إستعابوا '' الفيلوتيموا '' و جعلوه نسيجاً لمجتمعهم . - لماذا ربطت حلالة بويز ، الألــــطراس ب '' الفيلوتيموا '' في هذه الظرفية بالخصــــــوص ؟

ألطراس ، أولا هي كدلك ليست كلمة ، بل هي إحساس يعيشه العديد من الأفراد بمعناه الصحيح ، و ليس كما يرُوج في الإعلام على أننا جماعات أو فصائل أو إلى ما غير دلك ، فالإلطراس هي الإلطراس ، و من يعيشها هو الأجدر بتقريب الآخرين منها . ففي هذه الظرفية التي تعيشها الحركية المغربية ، و بعد قرار إتحاد الألطراس المغربية ، بالحضور إلى الملاعب بزي أسود موحد مع تجنب منتوجات المجموعات ، ليس إنهزام بل الخطوة في حد ذاتها إنتصار إيجابي خلقه شباب مثقفون و واعون بقضاياهم و بحقوقهم ، فأكبر خطأ وقعت فيه الجهات المسؤولة هو نجاحها في منع المنتوجات أو '' الماطوس '' فظنت أنها منعت الألطراس ... فالإلطراس ليست هي '' باش أو طبل '' بل هي فكر و عقل و إحساس و لم تكن أبداً شيء مادي . الوحدة الجماهيرية هده و قضية محاربة الفساد الرياضي بوطننا ، و رهاننا الداعي إلى كرة قدم نزيهة ، تُلعب للشعوب قبل أن تُلعب للمسؤولين ، هي مبادئ جعلت العديد من المجموعات تتعرض للإعتقال و الإستهذاف و للتشويه الإعلامي ، رغم دلك إعتبرنا تلك القضايا مسؤولية على عاتِقنا نمُوت من أجلها و تحيَى هِيَ ، فإن غابت الجهات المكلفة بمحاربة الفساد و إن غاب ضمير الوطنية لدى المسؤولين ، ها نحن دِرعٌ لهدا الوطن موحدون خلف قضاياه رغم الترهيبات ! في الأخــــــــير :

الألطراس هي '' فيليتيموا '' يقطُن بداخلنا ، و هي إحساسٌ جعلنا نعرف كيف نُفكر، كيف نُبدِع و كيف ندافع عن قضايانا ، التي هي حق من حقوقنا و نحن جزء من هذا الوطن ، الدي لم يعرف مسؤولوه فهم توجهات شبابهم أو دراستها ، و على نقيض هدا عرفو كيفية إقصاء شباب ناضج ، إتضحت صورته و وطنيته بتماسكه و بوحدته , التي مثلها هؤلاء بنيتهم الصافية و بتشبتهم بمبادئهم التي لا رِجعة فيـــــــها .




من الصفحة الرسمية لحلالة بويز










الآراء والمقالات والتعاليق المنشورة في الموقع لاتعبر بالضروره عن الموقع ، وإنما تعبر عن رأي كاتبها .
الإدارة غـير مسـؤولة عن نـقل أجـزاء من هده الآراء مما ينـتـج عنها سوء فـهــم أو ســوء تصوير للمـوقع .

Wassla